خبراء: "الطروحات الحكومية" يجذب رءوس أموال بـ200 مليار جنيه

عنوان الخبر

خبراء: "الطروحات الحكومية" يجذب رءوس أموال بـ200 مليار جنيه

تاريخ الخبر

2017-06-12

تفاصيل الخبر

تستعد الحكومة لتنفيذ برنامج طرح 24 شركة تابعة لقطاع الأعمال العام في البورصة، ضمن برنامج الإصلاح الاقتصادي الذي أقره صندوق النقدي الدولي لمنح مصر قرض بقيمة 12 مليار جنيه خلال 3 سنوات.
وتوقع خبراء سوق المال أن تجذب الطروحات المرتقبة رءوس أموال أجنبية وعربية تقترب من 200 مليار جنيه، خاصة وأن الحكومة سوف تبدأ بطرح كيانات ناجحة تعمل في القطاعين المصرفي كبنك القاهرة وقطاع البترول كشركة الهندسية للصناعات البترولية والكيماوية "إنبي".
ويتضمن برنامج الطروحات من شقين الأول هو طرح حصص من بعض الشركات الجاهزة للطرح والشق الثاني خاص بالشركات المطروحة فعليا ويمكن أن يتم رفع حصص الطرح لنحو 12 شركة مطروحة بالفعل وتعمل شركة إن آي كابيتال كمستشار للوزارة لأعداد برنامج الطروحات.
وقال وزير قطاع الأعمال العام أشرف الشرقاوي: إن الشركات الجاهزة للطرح هي شركة "باتا"، و"شركة المحاريث والهندسة"، وشركة سيناء للمنجنيز" وهي شركات تابعة للشركة القابضة للصناعات الكيماوية، وكذلك الشركات التابعة للقابضة للسياحة كشركة "إيجوث"، وشركة "المعمورة"، وشركة"مصر للسياحة"، وشركة سيد لأدوية أحد شركات القابضة للأدوية، وشركة "النحاس المصرية" وشركة "النصر لصناعة الكوك"، وشركة "النصر للتعدين" ضمن القابضة للصناعات المعدنية، وشركات "مصر للتأمين" وشركة "مصر لتأمينات الحياة " ضمن القابضة للتأمين، وأخيرًا شركات "النصر العامة للمقاولات – حسن علام" و"المقاولات المصرية- مختار إبراهيم " و"العبد العامة " و"مصر لأعمال الأسمنت المسلح " و"المعادي للتنمية" و"النصر للإسكان" وهي شركات تابعة للقابضة للتشيد.
ومن جانبه، قال إيهاب سعيد خبير أسواق المال: إن الحكومة مطالبة باستكمال برنامج الإصلاح الاقتصادي والذي يتضمن طرح شركات قطاع أعمال عام بالبورصة، مشيرًا إلى أن برنامج خصخصة الشركات عبر البورصة من الملفات القديمة التي يجب الانتهاء منها بصورة عاجلة.
وأوضح سعيد أن ملف خصخصة الشركات الحكومية عبر البورصة بدأ منذ عامي 1997/1998 إلا أن مرحلة التفنيذ الفعلية جاءت في عامي 2004/2005 عندما تم طرح 3 شركات حكومية هم أموك وسيدي كرير والمصرية للاتصالات.
وتوقع" سعيد" أن يتم جذب استثمارات أجنبية وعربية تقترب من 200 مليار جنيه خلال الثلاث سنوات الأولى من البدء الفعلي لعملية الطرح لعدد من الشركات وأبرزها شركة "إنبي" وبنك القاهرة، ولكن بشرط أن يتم الترويج الجيد لها.
فيما أكد شوكت المراغي العضو المنتدب لشركة أتش سي لتداول الأوراق المالية أن الهدف من طرح شركات قطاع الأعمال هو جذب استثمارات غير مباشرة وتوفير عملة أجنبية، مؤكدًا أن تنفيذ برنامج الطروحات هو البداية الحقيقية لأعادة النظر في ماهية بورصة الأوراق المالية كمصدر لتمويل عمليات التطوير وإعادة هيكلة شركات قطاع الأعمال العام.
وأشار" المراغي" إلى أن الحكومة جادة في تنفيذ برنامج الطروحات خاصة بعد قيد أسهم بنك القاهرة وكذلك شركة إنبي التي من المنتظر أن تطرح أسهمها في البورصة خلال العام الجاري.
وقال محمد فؤاد خبير بأسواق المال: إن اختيار الشركات الناجحة عند بدء برنامج الطروحات كشركة إنبي وبنك القاهرة هو الضمان الأول لنجاح برنامج الطروحات، متوقعا أن تجذب الطروحات المرتقبة المستثمرين العرب والأجانب بصورة غير مسبوقة، لكون أسهم الشركات المطروحة ضمن الأسهم الدفاعية التي تضمن لحملة أسهمها توزيع كوبونات سنوية.
http://www.albawabhnews.com/2566700

اسم الجريدة

البوابة نيوز

معرض الصور